منتدى جماهير الكرامة السوري
منتدى جماهير الكرامة يرحب بكم
بشرى سارة : تستطيع المشاركة وكتابة المواضيع في منتدى جماهير الكرامة دون الحاجة الى التسجيل العضوية في المنتدى
كما يمكنك تسجيل العضوية مجانا ..

منتدى جماهير الكرامة السوري

جماهير الكرامة السوري
 
الرئيسيةسيف الحق 2010اليوميةمكتبة الصوربحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» اشتباكات الكرامة والشرطة ينهيها الحكم بالتعادل الايجابي 1-1
الجمعة فبراير 11, 2011 8:06 am من طرف زائر

» التراس بلو صن تقول بانها تحضر لمفاجئة كبيرة اليوم في مبارة الكرامة والشرطة
الجمعة فبراير 11, 2011 2:07 am من طرف زائر

» الكرامة في مواجهة الشرطة اليوم في ملعب ابن الوليد الساعة 6 مساءا
الجمعة فبراير 11, 2011 1:42 am من طرف زائر

» تابع لموضوع استقالة الدندشي
الجمعة يناير 14, 2011 8:28 am من طرف نهاد محمود

» رسميا ... استقالة الدندشي
الجمعة يناير 14, 2011 8:25 am من طرف نهاد محمود

» شعبان اول عربي يترأس التحكيم في رالي قبرص
الإثنين ديسمبر 13, 2010 11:03 pm من طرف عماد72

» الفنانة المصرية مروى كرماوية بالصور الحصرية
الأحد نوفمبر 21, 2010 5:55 am من طرف matrix

» اهم الأخبار الكرماوية
الأربعاء أكتوبر 13, 2010 10:34 pm من طرف أحمد الكرماوي

» رساله ترحيب الى جميع اعضاء المنتدى؟؟
السبت سبتمبر 04, 2010 4:45 pm من طرف ويليام(الكرامة)

المبارة السابقة
كرامة يا روح الروح
المبارة القادمة
الكرامة × الشرطة
الجمعة القادمة حمص الملعب البلدي
الساعة 6 مسائا
مواقع صديقة
تصويت
ما توقعك لمبارة الطليعة والكرامة .. ؟؟
 فوز الكرامة
 فوز الطليعة
 تعادل سلبي
 تعادل إيجابي
استعرض النتائج
منتدى جماهير الكرامة
 
اشتراك في مجموعة أبو جمال الكرماوي
البريد الإلكتروني:

ليصلك كل جديد من أخبار الكرامة

وصور وفيديو كرماوي

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
أبو جمال
 
كرماوي بالدم
 
حمود
 
karim nour
 
كرمــــ موت ـــــاوي
 
صدى الصمت
 
كرماوي مغترب
 
حمودي71
 
نهاد محمود
 
كرماوي من الخ
 

شاطر | 
 

 ////// بقلم الدكتور مروان عرفات::::::فضح المستور والقادم أعظم؟؟؟؟؟؟؟؟؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو جمال
كرماوي جديد ((بغو لساتنو))
avatar

عدد الرسائل : 152
نقاط : 132
تقيم : 4
تاريخ التسجيل : 30/11/2008

مُساهمةموضوع: ////// بقلم الدكتور مروان عرفات::::::فضح المستور والقادم أعظم؟؟؟؟؟؟؟؟؟   الثلاثاء ديسمبر 22, 2009 3:49 am

نـادي الحـريـة ماضٍ عريـق وحـاضـر مـــؤلــم</SPAN> </SPAN>
الكل يتفرج.. ونادي الحرية يغرق ويتخبط..</SPAN>
والكل يرى في نادي الحرية »الحيطة المايلة« بين أندية حلب.</SPAN>
إدارات تسقط.. وأخرى تتغير وثالثة لا تكتمل.. حتى ضربت إدارة الحرية رقماً قياسياً في الخلل والتغيير في الدورة الانتخابية الماضية وانتظرنا بفارغ الصبر الانتخابات لتنجب لنا إدارة منتخبة شرعية متكاملة تسير بالعرباوية إلى ما فيه خير رياضتهم. وجاءت الإدارة وزادت مشاكل الحرية »لأن المكتوب على الجبين لازم تشوفو العين« وما كتب للحرية.. أو كتبه البعض له أمر يدعو للأسف والعجب وأصبح حكاية على كل لسان، وسوف أروي حكاية أو مأساة نادي الحرية التي شارك فيها أبناء النادي أولاً وبعض مواقع القرار ثانياً</SPAN> .. فتابعوا الحكاية..</SPAN>
؟ في يوم من الأيام كان الحرية مفرخة لنجوم كرة القدم السورية، ففي السبعينيات قدّم الحرية لنادي الجيش والمنتخب الوطني نخبة من أفضل لاعبي سورية، هم المرحوم عبد الفتاح حوا والكابتن أحمد قدور والنجم محمد دهمان والحارس المتميز حسين نعال والمهاجم الفذ مروان مدراتي، وصخرة الدفاع رضوان الشيخ حسن، ومأمون المهندس، وقبلهم وبعدهم وليد الناصر وفؤاد عارف ومحمود عزيزي وميخائيل دولتلي وحسين السيد والمرحوم عادل حبيب ومحمود درعزيني وحشد كبير من نجوم الكرة السورية »لن يتسع المكان لذكرهم جميعا«.</SPAN>
تصوروا »5 أو 6« لاعبين في منتخبنا الوطني وفريق الجيش دفعة واحدة من نادي الحرية، فكان أبرز أندية الكرة السورية دون منافس.. وعندما نتابع مشوار الحرية وكرة الحرية نصل إلى نخبة من النجوم في الثمانينيات والتسعينيات وحتى يومنا الحالي. وتاريخ الحرية يشهد له بذلك.</SPAN>
وقاد الحرية إدارات متميزة وظهر فيها قيادات فذة كالأستاذ وليد الكردي الذي أصبح خبيراً وأميناً عاماً مساعداً للاتحاد العربي لكرة القدم، والأساتذة صلاح قواف وصالح ميداني وعبد الملك عقاد ونادر محسن وغيرهم ممن تركوا بصمة في تاريخ الرياضة السورية.</SPAN>
الحرية الآن</SPAN>
هذا النادي أصابته العين »وبدأت أصابع زينب« تتلاعب بمقدراته وتاريخه ومستقبله وزاد الأمر سوءاً في السنوات الخمس الأخيرة، حيث تسلط عليه بعض أصحاب القرار أو أحدهم وبدأت الإدارات تذهب وتعود وبدأت المشاكل والإشكالات تظهر في مسيرة هذا النادي وكلها بفعل فاعل.</SPAN>
العيب في أبناء النادي</SPAN>
ومنذ سنوات قليلة ظهرت الشللية في النادي وأصبح أبناؤه »وبالا« عليه فتراهم يفترون على بعضهم ويكيلون المكائد لبعضهم، مستعينين بالقوي وصاحب القرار في حلب الذي أتقن اللعبة وأصبح له القول الفصل في كل ما يجري للحرية. فسقطت إدارات وجاءت إدارات والنادي من سيئ إلى أسوأ، والكل شاهد على ما يجري دون أن يمد أحد يد العون ليخرج هذا النادي من محنته.</SPAN>
الأحداث الأخيرة</SPAN>
وكانت الطامة الكبرى ما جرى مؤخراً قبل وأثناء وبعد الانتخابات، حيث تشرذم أبناء النادي إلى أن ولدت الإدارة بعد مخاض عسير. وكان فيها الكثير الجيد والقليل السيئ.. وبدأت »أصابع زينب« تلعب مجدداً بمقدرات النادي وفق المراحل التالية:</SPAN>
* صدر قرار بإعفاء رئيسه كمال حزوري تحت عنوان محاربة الفساد ثم أعيد إلى موقعه بعد ثلاثة أيام ثم أعفي مجدداً بعد »48« ساعة. وأصبح النادي بلا رئيس. علماً أن كمال حزوري لديه حكم قضائي »بمنع المحاكمة« أي إن قضيته انتهت وإنه »براءة«.. ومع هذا لم يأخذ أصحاب القرار بالقرار القضائي وأبعدوه خلافاً للأنظمة ولقول القضاء الفصل.</SPAN>
* تبعه عضو الإدارة ياسين الخطيب لنفس السبب.</SPAN>
وتسارعت الأحداث</SPAN>
وتسارعت الأحداث وظهرت النوايا السيئة تجاه نادي الحرية، واتخذت جملة قرارات صدرت كلها في حلب مع الأسف. وكلها مخالف للنظام.</SPAN>
أصدروا التعليمات الشفوية باستكمال الإدارة بأول اثنين من الاحتياط فكانا عمر شمسه وغسان أبو صالح وهنا بدأت المشاكل والصراع على الرئاسة.</SPAN>
الرئاسة المزيفة</SPAN>
أحدهم سعى للرئاسة بطريقة غير مشروعة مدعياً حصوله على الثانوية من أرمينيا وحضر لدمشق يوم الخميس »يوم وقفة العيد« ليقدم طلباً في النافذة الواحدة بوزارة التربية لمعادلة ثانويته ودعم ذلك بشخص اسمه »ك-ش« من حلب له معارف بدمشق.. وعاد إلى حلب ليسهر مساءً في مطعم القيصر مع صاحب قرار رياضي وعضو من مخضرمي الحرية واتفق الثلاثة على توليته رئيساً للنادي »بحجة أنه قدم طلباً لمعادلة شهادته وريثما يتم ذلك سيصبح رئيساً للحرية«.</SPAN>
وصدر القرار يوم الوقفة.</SPAN>
واستلم العمل أول أيام عيد الضحى.</SPAN>
ودعا لأول جلسة على جناح السرعة ثاني أيام عيد الأضحى واعترض على ذلك وليد الناصر بشدة، فأجابه صاحب القرار إنه يتحمل مسؤولية ذلك.</SPAN>
جلسة غير نظامية</SPAN>
ولأن القلوب مليانة، اتخذت جملة قرارات كلها مخالفة لأن مابني على باطل فهو باطل.</SPAN>
فالرئيس المكلف رفضت وزارة التربية معادلة شهادته وقالتها بدقة إنها تعادل »الحادي عشر« ووصل الكتاب لحلب ونام عليه صاحب القرار عدة أيام إلى أن فضح ذلك الإعلام »الرياضية تحديدا«.</SPAN>
العضوان المتممان لم يصدر بهما قرار إنما كلفا بشكل شفوي مخالف للنظام ولم يعتمدا أصولاً رغم أحقيتهما الانتخابية، إذاً لا يحق للرئيس المكلف شفوياً على مسؤولية صاحب القرار أن يترأس الجلسة ولا أن يدعو إليها أساساً، وعليه فكل ما اتخذ في هذه الجلسة »ثاني أيام الأضحى المبارك« من قرارات هي باطلة.. وكانت قد اتخذت في هذه الجلسة القرارات التالية:</SPAN>
1</SPAN> - طي كتاب ترشيح عضو الإدارة وليد الناصر لحضور مؤتمر كرة القدم وترشيح أحمد قدور بدلاً عنه.</SPAN>
2- طي كتاب ترشيح طه الشيح أمين لحضور مؤتمر كرة الطاولة وتكليف جمال ريشي بدلاً عنه مع هالة جبور.</SPAN>
3- طي ترشيح محمد السيد علي لحضور مؤتمر السباحة وتكليف أحمد دبا بدلاً عنه، علماً أنه لا يجيد السباحة.</SPAN>
هذه القرارات كلها كيدية، حيث استبعد كل المرشحين غير الموالين للرئيس المدعوم وكلف من هم في صفهم الانتخابي بدلاً عنهم، وكانت خطوة مفضوحة لتصفية الحسابات.</SPAN>
القرار بيدنا غصباً عنكم</SPAN>
عندما فضح الإعلام »الرياضية« موضوع الشهادة التي لم تعادلها وزارة التربية، ما دعا القيادة القطرية لإصدار قرار أبلغته لحلب بعدم جواز ترؤس هذا الشخص لنادي الحرية ووصل الكتاب لفرع الحزب بحلب »المكتب المختص« ونام في الدرج ثلاثة أيام إلى أن »فضح الإعلام الأمر« فأرسل لفرع الاتحاد الرياضي بحلب، حيث قام السيد أحمد منصور رئيس الفرع بتبليغه للرئيس المدعوم،</SPAN> </SPAN>وعقد اجتماع للإدارة بمكتب أحد المسؤولين بحلب حضره رئيس الفرع الرئيسي وعلا الصياح وقالها الرئيس المدعوم علناً وعلى مسمع المسؤول »نحن أربعة وأنتم ثلاثة« وسيبقى قرار النادي بيدنا حتى ولو لم أكن رئيساً للنادي.</SPAN>
- السيد أحمد منصور دعا الإدارة لانتخاب رئيس لها تنطبق عليه الشروط وهي أن يكون حاملاً للثانوية وكانوا ثلاثة فقط هم غسان أبو صالح ويونس داوود وهالة جبور، ورفض الثلاثة رئاسة النادي، فقرر فرع حلب تكليف غسان أبو صالح برئاسة النادي وكان من فريق »الأكثرية« الأربعة، حيث انشقت الإدارة إلى:</SPAN>
* أكثرية: غسان أبو صالح- هالة جبور- جابر شيخ البساتنة- وعمر شمسه.</SPAN>
* وأقلية: يونس داوود- وليد الناصر- رافع أشرفي.</SPAN>
اجتماع تحدٍ</SPAN>
واجتمعت الإدارة الجديدة برئاسة غسان أبو صالح وكان الأمر المستغرب هو عدم دعوة وليد الناصر ورافع أشرفي للاجتماع لأنهما من فريق الأقلية »قصداً وكيدا« وفي هذا الاجتماع غير القانوني أيضاً اتخذت القرارات التالية:</SPAN>
1- تبديل توزيع المكاتب السابق على النحو التالي:</SPAN>
سحب مكتب التنظيم من وليد ناصر مع إشرافه على الفئات العمرية لكرة القدم وإسناده لجابر شيخ البساتنة.</SPAN>
2- إسناد مكتب الألعاب الفردية لوليد ناصر.</SPAN>
3- سحب المكتب المالي من رافع أشرفي وإسناده لعمر شمسه.</SPAN>
4- تكليف زهير حداد مشرفاً على ألعاب القوة، رقم وجود عضو الإدارة عمر شمسه المخصص بألعاب القوة وتخصيص مبلغ »000,20« ل.س راتباً شهرياً له.</SPAN>
5- إقالة المدرب الوطني عبد اللطيف الحلو من تدريب فريق الشباب بعد خمسة أسابيع من عمله معه وتحقيق »3« انتصارات وتعادل وخسارة وتسليمه لعلي الشيخ ديب دون سبب أو مبرر.</SPAN>
6- إعفاء عدنان أبو عجوز من عمله في رئاسة الذاتية والتنظيم »حيث كان يتقاضى 000,12 ل.س عن عمله في الذاتية وكإداري لفريق الناشئين« وتكليف فوزي بابي بدلاً عنه في الذاتية براتب »15« ألفاً دون أخذ رأيه، فكانت المفاجأة رفض البابي للعمل لعدم وجود وقت لديه </SPAN>ولكونه من كوادر الاتحاد أساساَ</SPAN> وبذلك شغرت الذاتية.</SPAN>
7- تعيين جمال ريشي مدققاً للحسابات وهو غير مختص بذلك براتب »25000« ل.س وتعيينه مدرباً وإدارياً لفرق كرة الطاولة بالنادي »ولذلك القرار حكاية خاصة سأرويها لاحقا«.</SPAN>
8- إقالة مدرب ناشئ السلة مازن طليمات وتعيين مازن تاج الدين بدلاً عنه. علماً أن الطليمات يقوم بهذه المهمة منذ عامين ونصف.</SPAN>
9- تعيين المحامي محمد حزوري محامياً للنادي، علماً أنه كان قد حجز على أموال النادي لقاء مبلغ »000,850,1«ل.س وذلك لتنظيمه عقد مطعم العبابيد واستمر الحجز على أموال النادي يومها لمدة ثمانية أشهر وكان النادي بأمس الحاجة للمال.</SPAN>
10- إعفاء إداري ناشئي السلة مازن عبيسي وتكليف حازم حداد إدارياً للناشئين والأشبال والصغار، وهو ابن عمة جابر شيخ البساتنة.</SPAN>
11- إعفاء إداري شباب السلة جورج هرانكي وتكليف باسل سقعان، فاعتذر السقعان فتم تكليف حازم حداد بهذه المهمة أيضاً فأصبح إدارياً لكل فرق النادي »شباب، ناشئين، أشبال«.</SPAN>
12- تعيين وفا الشعار مشرفاً على قواعد مدارس كرة القدم بدلاً من حسين السيد.</SPAN>
قرارات كيدية</SPAN>
كل هذه القرارات اتخذت في جلسة واحدة. وكلها كانت لتعيين الموالين »لفريق الأربعة« لأنهم ناصروهم في الانتخابات وهم من الأقرباء والأحباب، في حين كان كل من تم إعفاءه هو من »فريق الثلاثة« أي من الذين لم يصوتوا لفريق الأربعة في الانتخابات. وهكذا تمت تصفية كل الكوادر التي لا تدين بالولاء للأشخاص الأربعة وأصبحت كوادر النادي من لون فريق الأربعة.</SPAN>
قرارات خطيرة</SPAN>
فريق الأربعة استلم كل المواقع الهامة في النادي ولأسباب سأشرحها لاحقاً.</SPAN>
1- رئاسة النادي لغسان أبو صالح مع الإعلام.</SPAN>
2- مكتب التنظيم لجابر شيخ البساتنة ليكون متحكماً بحركة التنسيب والأمور التنظيمية.. إضافة لإشرافه على كل فرق قواعد كرة القدم، علماً أنه لعب لفئة الأشبال والناشئين بنادي الحرية واعتزل، وذلك بدلاً من وليد الناصر اللاعب الدولي أيام عز الكرة السورية، حيث نال ذهبية المتوسط مع المنتخب الوطني /1987/ وفضية العرب عام /1989/ في الأردن وفي كلتا المرتين استقبل القائد الراحل حافظ الأسد المنتخب الوطني ومعه وليد الناصر وقام بتكريمه.</SPAN>
والأنكي من ذلك أنهم أسندوا له الألعاب الفردية كألعاب القوى والسباحة- وأرسلوا له عبد اللطيف الحلو فقد يدرب بالسباحة.</SPAN>
3- هالة جبور استلمت الاستثمار والمنشآت، وهو المكتب الأهم في الأيام القادمة حيث اقترب موعد انتهاء عقود الاستثمار وبدء مرحلة استثمارات جديدة وهنا تبرز أهمية هذا المكتب ولذلك قصة أيضاً.</SPAN>
4- عمر شمسه استلم المكتب المالي ليصبح مسؤولاً عن الأمور المالية بالنادي ويغطي بذلك على استثماره لصالة ألعاب القوة التي يديرها منذ عشرات السنين دون أن »تدخل« قرشاً واحداً للنادي ولذلك حكاية خاصة.</SPAN>
وهكذا استلم فريق الأكثرية »الأربعة« كل مقدرات النادي، رئاسة وتنظيم وكرة قدم ومال ومنشآت واستثمار وصالة ألعاب، وتركوا للناصر الألعاب الفردية ولرافع أشرفي سلة الرجال فقط »وهما من فريق الأقلية« في حين تم إرضاء يونس داوود.</SPAN>
إذاً تم الاستيلاء على النادي من بابه لمحرابه، وتم تطهيره من كل الكفاءات والموظفين والإداريين والمدربين من غير الموالين لهم!.</SPAN>
لم أعد مستغرباً</SPAN>
قبل تكليف غسان أبو صالح للرئاسة، اتصل بي علي الشيخ ديب والسيد زهير حداد، وكلاهما قدما لي أحد أعضاء الإدارة من فريق الأكثرية وفريقه على أنهم الأفضل وعلينا منحه ومنحهم فرصة للعمل. وتظاهرا بحسن النية والغيرة على الحرية</SPAN> . ثم فوجئت وقد تم تعيين علي الشيخ ديب مدرباً لشباب الحرية على حساب جهد وعرق أفضل مدربينا الشباب والحائز على الشهادة التدريبية من ألمانيا مؤخراً عبد اللطيف الحلو دونما سبب سوى الولاء ومصالح العمل المشتركة »ولن أخوض فيها الآن«، علماً أن الحلو نشأ وتربى ولعب للحرية »16« عاماً واعتزل وهو في الحرية، حيث لم يغادره حتى حين أصبح أحد أبرز مهاجمي المنتخب الوطني، في حين أن علي الشيخ ديب »الذي لا ينكر أحداً نجوميته« لم يكن وفياً للحرية كوفاء الحلو وتركه ليلعب لخمسة أندية أخرى تحت شعار الاحتراف »وهذا حقه« لكن وما ليس حقه بالتأكيد هو أن يأخذ من الحلو مكانه ومهمته في منتصف الموسم ولو كان وفياً لزميله لما فعل ذلك.</SPAN>
والمؤسف أكثر أن دفاع السيد زهير حداد صاحب التاريخ الكبير كبطل للعرب وآسيا عن الشخص المدعوم لم يكن لله وللحرية، بل كان من أجل تعيينه لقاء »20« ألفاً، علماً أن الله أنعم عليه وهو لا يحتاج إلى ذلك.</SPAN>
- كم تأثرت مما فعله المذكوران النجمان.. وكم أدركت بعد ذلك لماذا كانا يدافعان عن أحدهم بشكل غريب.</SPAN>

أقوال مردودة
</SPAN>
دعت إدارة الحرية »الرباعية« أصحاب موقع عشاق الحرية ورابطة المشجعين.. للتواصل.. وحضروا وتأخر بدء الاجتماع نصف ساعة لحين حضور »المدعوم« الذي استقبله رئيس النادي عند وصوله بقوله أهلين بالمعلم تفضل لهون معلم »أي إلى كرسي رئيس النادي«. فأسفاً على رؤساء أندية لهم معلم ضمن إدارتهم.</SPAN>
في هذا الاجتماعي تطاول أحدهم علينا ونعتنا بما يسيء لنا، وعلمنا بذلك وأخبرت السيد أحمد منصور بالأمر ليبلغ المذكور أنه أصغر بكثير من هذا القول »وللأمر بقية«.</SPAN>
مؤتمر صحفي وعشاء</SPAN>
اللجنة الرباعية دعت لمؤتمر صحفي لشرح بعض الأمور وذلك في السادسة من مساء السبت الماضي، ولما علم الرباعي بأن غالبية إعلاميي حلب لن يحضروا وهم بشار حاج علي- عمار حاج علي- عبد الله مروح- هاشم أيزا- محمود جنيد- جمال النشاوي- توفيق جنيد- مرهف جاظي- نزار طرطورة- عبد الباسط نجار- عبد الرزاق بنانه، حولوا المؤتمر إلى حفل عشاء في مطعم العبابيد وحضر البعض وقال رئيس النادي إن ناديه يتعرض لهجمة من الإعلام، علماً أن يده ممدودة للجميع »علماً أن كل القرارات التي اتخذوها وأتينا على ذكرها لا تثبت ذلك« وأن على النادي ديوناً »8« ملايين ليرة وأنه ما من أحد حاسب السابقين لهبوط الحرية للدرجة الثانية وأن وضع النادي سيئ وأن استبدال ترشيح وليد الناصر كان بإجماع الأعضاء. هذا هو الإجماع الذي يعرفونه، وهذه هي مصلحة النادي كما فهموها..

وهذا غيض من فيض </SPAN>فانتظروا


الملف القادم، فهو أكثر صراحة

ووضوحاً وفيه سأكشف أموراً


غاية في الخطورة.</SPAN>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sef-k.a7larab.net
 
////// بقلم الدكتور مروان عرفات::::::فضح المستور والقادم أعظم؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى جماهير الكرامة السوري :: عشاق حمص والكرامة :: منتدى الكرة السورية بس-
انتقل الى: